اعلن  الاعلامي هاني حتحوت، لاشين لم يرفض تسديد الركلة، بل أعطى الفرصة لزميله محمد أبو جبل لتسديدها. فى مثل هذه اللحظات، قد لا يكون كل اللاعبـين قادرين على تحمل تسديد ركلة ترجيح فى هذا التوقيت مـن المباراه.

 

وفي تصريحـات تلفزيونيه اعلن حتحوت: «مهند لاشين ضيع ركلة جـزاء تسببت فى إقصاء منتخـب مصر فى نهائى كاس الأمم الأفريقية الماضية فى الكاميرون، إذ سجل ركلة جـزاء فى مباراة الدور نصف النهائى، وأهدر فى المباراه النهائيه».

 

وتابع حتحوت: «فى مباراة الأمس امام الكونغو جاء الدور على مهند لاشين لتسديد الركلة، إلا أنه نظر الي أبوجبل، وأشار له إذا كان بأخذ الكره ويسدد هو ركلة الجزاء، فأشار إليه محمد أبوجبل بإشارة تمام سأسدد الركلة».

 

وأكمل: «مهند لاشين لم يقوم برفض تسديد ركلة الجزاء، إلا أنه منح أبوجبل الفرصة لتسديد ركلة الجزاء، نيابة عنه، لكنه لم يرفض ان يسدد ركلة الجزاء وفقُا للمعلومات التى وردت إلينا».

 

وانهي: «فى مثل تلك الأوقات ليس كل اللاعبـين لديهم القدرة على تحمل تسديد ركلة ترجيح فى مثل هذا التوقيت مـن المباراه».