أعرب وليد الركراكي المدير الفنى للمنتخب المغربى، عَنْ تطلعه لتحقيق الفـوز فى المباراه القادمة امام جنوب أفريقيا فى بطوله كاس الأمم الأفريقية.

كَمَا أعلن انتهاء مشوار اللاعب سفيان بوفال فى البطولة بسـبب الإصابة.

وأشار الي اهميه الانتباه والدقة فى هذه المرحله الهامة مـن البطولة، مع تأكيده على ثقته فى اللاعبـين وتحسن أداء المنتخـب المغربى.

مدير فني المغرب يعلن انتهاء مشوار نجم الأسود فى الكان

 

وقال «الركراكي» فى تصريحـات اثناء المؤتمر الصحفى الذى يسبق مواجهه المغرب وجنوب أفريقيا: «نسينا مباراة جنوب إفريقيا التى خسرناها فى جوهانسبورج جاء الى، ولدينا منتخـب جديد سيقدم مستوى جيد».

 

الركراكي يثير الشكوك حول مشاركة زياش

 

وأضاف: «لنا كل الثقة فى اللاعبـين لتحقيق الفـوز خاصة وأن المنتخـب المغربى تحدث شيئا ما على مستوى اللاعبـين وإن شاء الله سنحقق الفـوز».

وزاد: «الإصابة أنهت مشوار بوفال فى الكان».

وتابع: «نجن بحاجة ملحة الي الانتباه والدقة، خاصة وأنه لا مجال للخطأ فى هذه المرحله الهامة مـن البطولة».

وأوضح: «البعض حاول بشتى الطرق افتعال أزمات لإقصائنا مـن البطولة بكافة الأساليب بداية بقضية عز الدين أوناحي، وفرض عقوبة عليّ كمدرب للفريق.. ولحسن الحظ ان لجنة الإستئناف بالكاف أعادت لي حقي وأشكرها كثيرا لأنها عادت لجادة الصواب لكننا لن ننساق لمثل هذه الأساليب وسنهتم فقط بفريقنا الوطني».